الهواتف الذكية تحتوى على جهاز تجسس يعمل حتى مع إيقاف تشغيله!!!

0 41

الهواتف الذكية تحتوى على جهاز تجسس يعمل حتى مع إيقاف تشغيله

 

 الهواتف الذكية

وجودها اليوم ساهم بشكل كبير في إضافة المزيد من التسهيلات في الحياة اليومية.

فمع التطور التكنولوجي الكبير و السريع الذي يشهده العالم أصبحت تلك الهواتف ضمن أساسيات الحياه اليومية للإنسان.

 فمثلا يقوم الكثير من المستخدمين بتنظيم مواعيدهم و إتمام أعمالهم من خلال الهواتف الذكية.

  كذلك الإعتماد على الخرائط الذكية في الوصول لأي مكان جديد.

ولكن يظل السؤال الأهم هل تحافظ الهواتف الذكية على خصوصية المستخدمين أم أن هذا الأمر مجرد خرافة؟

أجاب عن هذا السؤال الباحث في جامعة نورث إيسترن ساشانك نارين “أنه من الممكن أن يتم تحديد أماكن الكثير من مستخدمي الهواتف الذكية دون الحاجة إلى إستخدام نظام تحديد المواقع GPS و دون معرفة المستخدمين بوجود أي تجسس على هواتفهم”.

و أوضح ساشانك نارين أن الهدف الرئيسي من قيامهم بهذه الأبحاث هو إثبات وجود ثغرات في الهواتف الذكية و برامجها لذلك يجب الحذر منها و تأمين خصوصياتهم.

 

كيف يمكن التجسس على الهواتف الذكية؟

الهواتف الذكيه والتجسس

يجب أولاً أن نوضح أن جميع الهواتف الذكية تحتوى على أجهزة إستشعار دقيقة و لكن لا تختص بتحديد المواقع.

 و من هذه المستشعرات مقياس التسارع لقياس سرعة حركة الهاتف، و مقياس المغناطيسية.

 و الذي يمكن إعتباره بمثابة بوصلة إلكترونية، و الجيرسكوب يهتم بقياس دوران الهاتف ووضعه سواء كان أفقي أو رأسي.

و في التجربة التي تم تنفيذها في جامعة نورث إيسترن قام الباحثون بإجراء الاختبار على عدد من الأشخاص في مدن مختلفة.

 ففي البداية قام الباحثون بتنزيل برنامج Fashlight APP، و من خلال المستشعرات الموجودة في الهاتف و في البرنامج تم تحديد موقع عدد كبير من الخاضعين للإختبار.

و على سبيل المثال تم تحديد موقع هاتف من الهواتف الخاضعة للإختبار في مدينة بوسطن و ذلك من خلال المنعطفات و الطرق المتعرجة التي تتميز بها المدينة.

و أوضح الباحثون أن إحتمالات دقة و سهولة تتبع الهواتف الذكية يمكن أن تصل إلى أكثر من  90% إذا كان المستهلك يسير في مسارات متكررة بشكل يومي.

 فمثلاً إذا كنت تسافر يومياً إلى عملك من خلال نفس المسار فإن تحديد موقع هاتفك و التجسس عليه يصبح أسهل.

 

رد شركة جوجل وأبل على وجود اجهزة الاستشعار بالهواتف الذكية

و في تعليق من شركة جوجل رداً على هذه النتائج الغير المتوقعه أنه على الرغم من وجود هذه الثغرات في الإصدارات القديمة من أندرويد إلا أن الإصدار الجديد من أندرويد” نظام تشغيل أندرويد P” يمنع الوصول إلى أجهزة الاستشعار الخاصة بالهاتف.

 كما أن هذه المستشعرات لا توفر أي معلومات عن المستخدم.

و في حين أن شركة أبل لم تعقب على الأمر إلا أن الباحثين أكدو إمكانية تعرض مستخدمي الأيفون للتجسس بنفس الطريقة.

 

اترك تعليقك

لن يتم نشر بريدك الالكتروني